غدا سأنتخب

لا أعرف لم حقا أكتب هذا الموضوع، ربما لي رغبة في الكتابة عنه و فقط.

 قد حسمت خياري بخصوص إنتخابات يوم الغد. سأنتخب لكن بورقة بيضاء، نعم بورقة بيضاء و ذلك بعد أن شاهدت قوائم المرشحين و لم تقنعني أي قائمة بأن أمنحها صوتي.  أنصحك أنت كذلك أن تذهب يوم غد للإقتراع. هذا إذا لم تتخذ المقاطعة كمشاركة سياسية في حد ذاتها، أما إن لم تفعل فاذهب غدا و امنح صوتك للقائمة التي تستحق أن تمثلك في المجلس البلدي.. لن تكون هنالك صعوبة في الإختيار في هذه الإنتخابات إذ أن جميع المرشحين سيكونون من بلدية واحدة. ما يعني أنه يسهل عليك أن تعرفهم و أن تختار من بينهم الأفضل.

قد تقول لماذا علي أن أنتخب، أعرف أن هناك الكثيرين يسألون هذا السؤال خصوصا الشباب، صراحة، ليس لدي إجابة. و لكن على الأقل تحتاج ورقة الانتخاب في العمل !. ثم فكر معي قليلا، إنهم يريدوننا أن ننتخب، أحيانا حين تكون هناك مقاطعة للانتخابات يستفيد منها أشخاص تتمنى لو أنك انتخبت حتى لا يحصل ذلك. مثال هناك أحزاب سياسية لها جمهورها من كبار السن، فإن لم تنتخب أنت الشاب سيذهب كبار السن ليختاروا تلك الأحزاب و هكذا تستمر دورة تهميش الشباب.. لكن في هذه الحالة الشباب يهمش نفسه.

لذلك لا بأس في أن تمارس حقك، و تعاقب سياسيا أشخاصا تراهم لا يصلجون للمسؤولية. و نصيحة لا تختر مرشحك بناءا على أنه من عشيرتك أو قبيلتك أو أنه أحد أقرباءك أو أصدقاءك أو غير ذلك. انتخب شخصا تثق في كفاءته و نزاهته و صدقه.

Advertisements

شاركنا رأيك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s