احب الرجل لكن قبله الجزائر

btk-exp

بدا الرجل بعمل فعلي كان يعرف جيدا انه بواسطته يستطيع ان يمتلك الاف القلوب لا بل الملابيين منها ذلك ما سيدخله البيوت و الارواح من دون ان يطرق الابواب … استطاع الرجل بعد رميه لمشروع المصالحة الوطنية الذي اوهمنا به ان يوهم الجزائريين بانه ابو المواقف الصعبة و خليفة الرجل بومدين والا كيف كان باستطاعته ان ينزل الالاف من المعتنقين للدماء و ممقتي  السلطة من الجبل . . .  لا ما كان باستطاعته ذلك لولا ان حيكت خيوط و سياسات كانت من قبل واقفة ضد كل من يرغب في ان يؤسس لهدنة في البلد و المثال و اضح الم يكن الرئيس اليمين زروال اول من تكبد خسائر محاولته وأد الفتنة في البلد؟ .

ما كان قدوم الرجل الا على حسابات وما كانت مصالحته المزعومة الا على حسابات كذلك و الا كيف نفسر توبة اناس كانوا يحرقون و يقتلون و يدمرون و يفجرون بكل همجية ووحشية ومن دون اي سائل عما يفعلون اللهم الا الشعب الذي كان الزاوية المنسية في كل الامور و المتلطخ الوحيد بافعال القذرين .

بقاءه لحد الان في السلطة لا مبرر له سوى انه كان من قبل مخططا للوصول الى هذه الدرجة من التحكم ناهجا نهج حكام العرب الاخرين فبن علي عنا غير بعيد و لا حسني مبارك … فما السبب , ايكون حب السلطة و تقلد الحكم شهيا الى درجة ينسى الشخص تاريخه العتيق ومواقفه النبيلة ومبادئ الدولة التي كان يوما من الايام يضحي من اجلها  . . .

لن اعاتب الملايين من الجزائريين ان هم احبوه انا كذلك احبه و من لا يحب شخصا اخرج الجزائر من برك الدماء ون كنا نعلم ان وراء المصالحة ما يثير الريبة ويدمي الحقيقة و لكن لا ننكر انه كان سببا والدنيا اسباب ولكن قد يبلغ الحب بالبلاد ما ينسينا حب العباد فهاذي الجزائر حتى في ظل ثورتها لم تعتمد على رجل واحد فكيف تعتمد عليه وهي مستقلة . . . اذن  فليدعوا عنهم تقمص ادوار الملوك الرعية وليظهر كل على حقيقته لاننا بلغنا ما بلغنا من الضيق وان الامور لم تعد تجري مجرى الحمد فليكن اذن الاعتبار باكتوبر 88 .

Advertisements

6 thoughts on “احب الرجل لكن قبله الجزائر

  1. لا يمكن إنكار ما قدمه الرئيس بوتفليقة

    خلال كل مشاوره السياسي

    سواء في عهد الرئيس بومدين

    او بعد توليه رئاسة الجمهورية

    ولكن:

    هل تقديم خدمة للوطم يكون مبررا

    للخلود في الحكم

    والتعدي على الارادة الشعبية

    وتعديل الدستور

    والرجوع بالجزائر الى عهد احادية الفكر والممارسة

    التي ينتهجها بوتفليقة؟؟؟؟؟؟؟

    اظن انه حان الوقت ليرحل

    لأجل تاريخه ولأجل الجزائر اولا وداتئما

    لان وجوده وبقاءه في الحكم هو تراجع دمقراطي

    لا يمكن لاي جزائري فخور بجزائريته القبول به

    لهذا نقول للرئيس بوتفليقة:

    stop

    عشر سنوات كفاية

    الاعتراف بالفشل ليس مبررا للبقاء

    الجزاتئر أكبر من حاكم ابدي

    stop : بوتفليقة

    لأجل الجزائر

    ولأجلك أيضا ضع الجزائريين يختارون من سيحكمهم في السنوات اللاحقة

  2. Generally I do not post on blogs, but I would like to say that this post really forced me to do so! really nice post.

شاركنا رأيك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s